هل من قتل نفسه أو حرقه أو قتل في مظاهرة يعتبر شهيدا ؟؟؟

اذهب الى الأسفل

هل من قتل نفسه أو حرقه أو قتل في مظاهرة يعتبر شهيدا ؟؟؟  Empty هل من قتل نفسه أو حرقه أو قتل في مظاهرة يعتبر شهيدا ؟؟؟

مُساهمة  sona في الثلاثاء 29 نوفمبر - 7:01:28

بسم الله و الصلاة و السلام على رسول الله و بعد

من هو الشَّهيد في الإسلام؟



قال الشَّيخ الألبانيُّ -رحمه الله-:

الشَّهيدُ في الإسلامِ –يا إخواننا الكرام!- له حالتان:

إمَّا أنْ تكون شهادته حقيقيَّة، وإمَّا أنْ تكون شهادتُه حُكميَّة،وليست حقيقيَّة.

الشهادة شهادتان:

1- الشَّهادة الأولى: هو القتيل مِن المسلمين يقعُ شهيدًا في المعركة وهو يُقاتِل في سبيل الله؛ فهذا هو الشَّهيدُ حقيقةً، وهذا له أحكامٌ معروفة في الإسلام.
فهو لا يُغسل، ولا يُكفَّن، ويُدفن في ثيابه التي تَضمَّخت بالدِّماء الزَّكيَّة، ويُدفن في المكان الذي وقع فيه صريعًا. هذه أحكام خاصة بالشَّهيد في المعركة.

2- ثمَّ هناك شهادة حُكميَّة، ولا يترتب من ورائها شيءٌ من هذه الأحكام المتعلِّقة بالشَّهادة أو الشَّهيد الحقيقيُّ.
هذا النَّوع من الشَّهادة؛ وهي الشَّهادة الحُكميَّة، إنما تُنقَل -بطبيعة الحال- مِن ما حكم الشَّارع الحكيم بأنَّ من اتَّصف بكذا؛ فهو شهيدٌ.
مثلاً: يقول الرَّسول صلَّى الله عليه وسلَّم: ((مَن مات دون ماله فهو شهيدٌ، ومن مات دون دمهِ فهو شهيدٌ، ومن مات دون أرضه فهو شهيدٌ))[1]، من قتله بطنه فهو شهيد، من قُتِلَ في الغرْق أو الهدم فهو شهيد، من قُتِلَ بداء السّلِّ فهو شهيد، المرأة الجمعاء تموت في نفاسها فهي شهيدة.[2]
هذه بعض النَّماذج مما صحَّ عن النَّبيِّ صلَّى الله عليه وسلَّم أنَّه أطلق عليه اسم شهيد، ومع ذلك فالعلماء مجمعون على أنَّ هذا الإطلاق لا يعطيه فضيلة الشهيد حقيقةً الذي مات في المعركة؛ وإنَّما هو من باب التَّقريب في الفضل؛ يعني هؤلاء الذين أَطلق عليهم الرَّسول عليه الصلاة والسَّلام أنَّهم، أو أنَّ كل واحد منهم شهيد، له فضل لا يساويه في ذلك سائرُ النَّاس الذين لا يموتون في حالةٍ من هذه الأحوال.

هل من قتل نفسه أو حرقها يعتبر شهيدا؟؟؟؟

يقول الله تعالى "ولا تقتلوا أنفسكم إن الله كان بكم رحيما ومن يفعل ذلك عدوانا وظلما فسوف نصليه نارا وكان ذلك على الله يسيرا "

عن ثابت بن الضحاك رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : من قتل نفسه بشيء في الدنيا عذب به يوم القيامة ) رواه البخاري ومسلم

فقتل النفس لا يجوز بحال من الأحوال ولا خير فيه لأن الله نهي عنه أشد النهي و توعد من يفعل ذلك بالنار وهو من كبائر الذنوب ولا ينفع في ذلك حسن القصد أو المصلحة المتوهمه
والجزاء بالنار هو الأصل إلا أن تدرك من يفعله الرحمه فيغفر الله له لأنه يغفر لمن يشاء ويعذب من يشاء
ولا يجوز لأي أحد أن ينعت من قتل نفسه بالشهيد

يقول الله تعالى " ولا تقولوا لما تصف ألسنتكم الكذب هذا حلال وهذا حرام لتفتروا على الله الكذب إن الذين يفترون على الله الكذب لا يفلحون "


هل من قتل في مظاهرة يعتبر شهيدا؟؟؟؟

هل هذا الذي في المظاهرة خرج لإعلاء كلمة الله؟ أو خرج لدنيا يصيبها؟ بالله عليكم

هل خرج لينصر الله ؟أم خرج ليعد الرئيس أو النظام؟

هل سأل عن حكم المظاهرة في الاسلام أهي من الشرع هل من يواجه دبابة أو صاروخ بصدر عار فيقتل أيسمى شهيدا؟؟؟؟؟

sona

عدد المساهمات : 32
نقاط : 2938
تاريخ التسجيل : 25/11/2011

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى